تنظيم جلسة مساءلة حول غياب الحماية القانونية للنساء والفتيات ذوات الإعاقة

التاريخ: 2021-02-04

...

   بتوجيهات سماحة الشيخ الدكتور / حسن علي الجوجو. رئيس المحكمة العليا الشرعية .رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي. شارك المستشار القانوني / رأفت حامد الحولي. في اللقاء الذي عقد في مركز شؤون المرأة ، وشاركت  فيه عن مركز شؤون المرأة  منسقة المناصرة الأستاذة/ وسام جودة و المحامي/ سعيد عبد الله. تحدثت فيه منسقة المركز عن الاحتياجات الخاصة لذوات الإعاقة من النساء والفتيات في ظل  الجائحة وحالة الطوارئ السائدة والهدف الذي يسعى له من اللقاء وكيفية تمكينهن من الوصول للعدالة المجتمعية  ، كما وتحدث المحامي سعيد عبد الله في ذات الموضوع  وطرح هذه الاشكالات على ممثل القضاء الشرعي للإجابة على العديد من التساؤلات  والذي بدوره في كلمته ورده على التساؤلات تناول موضوع اللقاء و النقاش حول غياب الحماية القانونية للنساء والفتيات  ذوات الإعاقة والعقبات القانونية والمادية التي يواجهها القائمين على فعاليات العمل مع هذه الطبقة من ذوي الإعاقة ،من حيث الوصول لمرافق الدولة المختلفة  وسبل التعامل معهم ومدى توفير الاحتياجات اللازمة في المرافق لتسهيل التعامل معهم وفق تصنيف الإعاقات وتعريفها فمنها : الإعاقة الحركية، والحسية، والذهنية ،والعقلية، والمزدوجة، والمركبة ، وما يحتاجونه  من تأمين المستلزمات  الحياتية الشخصية  والاجتماعية وفق  المعايير المجتمعية والدولية ،كما بين الجانب القانوني للمشرع الفلسطيني في القانون الأساسي الفلسطيني ، وقرار مجلس الوزراء رقم 40 باللائحة التنفيذية للقانون رقم 4 لسنة 1999م بشأن حقوق المعوقين ، وحق الضمان الذي يكفل الأنصاف والعدالة المجتمعية في حق العيش الكريم لذوات الإعاقة من النساء والفتيات ، كما بين كيفية التعامل في مرفق القضاء الشرعي و أمام المحاكم الشرعية في كافة العاملات والقضايا التي تتعلق بذوات الإعاقة حيث تتم الإجراءات التي تتطلب مترجم قانوني من وزارة العدل في الحالات التي تحتاج مترجم ، ويتم التأكد من أهلية صاحبة المعاملة ومن يقوم مقامها قانون حسب الأصول  حفظا وصونا للحقوق . وأجاب المستشار القانوني للقضاء الشرعي على أسئلة المشاركين فيما يتعلق بالحقوق الزوجية لذوات الإعاقة من النساء مبينا الضمانات القانونية والدستورية للحق في الوصول للعدالة المنشودة وفق المبادئ الأساسية للتقاضي ،وأشار في حديثة إلى عدم الخلط بين جهات الإختصاص وما حدده القانون من التزام للوزرات المختصة برعاية ذوات الاحتياج والمعوقين ممثلة في وزارة الشئون  الاجتماعية، ووزارة الصحة، ووزارة التربية والتعليم   وفي نهاية اللقاء شكر القائمين على تنظيم هذه الجلسة والشكر موصل لسماحة الشيخ  الدكتور / حسن علي الجوجو. رئيس المحكمة العليا الشرعية. رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي. على أهتمامه ورعايته لإنصاف هذه الفئة المحتاجة من النساء والفتيات  ذوات الإعاقة تحقيقا للمصلحة العليا للوطن والمواطن.