القضاء الشرعي يختتم دورة تدريبية للقضاة

التاريخ: 2020-11-30

...

أختتم سماحة الشيخ الدكتور/ حسن علي الجوجو رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي، رئيس المحكمة العليا الشرعية، وجميع أصحاب الفضيلة قضاة المحكمة العليا الشرعية، ومحكمة استئناف غزة الشرعية، والمحاكم الابتدائية صباح السبت 28/11/2020م دورة تدريبية للقضاء. في قاعة مطعم سيدار ودار حوار حول السوابق القضائية والالتزامات التي تقع على القضاء في فلسطين نتيجة لتوقيع السلطة الفلسطينية على الاتفاقيات الدولية لحقوق الانسان، التي تسود العالم، كما يجب التوعية العامة لأفراد المجتمع وبالأخص الطبقة المستهدفة وهي الطبقة التي لها قضايا أمام المحاكم  بشكل عام  كما تناول النقاش حكم لقاضي الامور المستعجلة فيما يتعلق بحكم نفقات لزوجة وأبنها والحكم لها بالتعويض عن الضرر النفسي الذي لحق بها من الاعتداء المادي والنفسي الذي لحق بهما جراء ذلك الاعتداء. حكم للصغير الذي آلم به الضرر جراء مرض يمنع أبيه من حضانته لم توفق المحكمة الابتدائية في حكمها وصححت محكمة الاستئناف الحكم في قرارها بالخصوص.  



في نهاية اللقاء رحب سماحة الشيخ الدكتور/ حسن علي الجوجو. بعطوفة رئيس متابعة العمل الحكومي الدكتور/ محمد أحمد عوض. والمستشار سلامة بسيسو المفوض بالهيئة المستقلة لحقوق الانسان. وبالحضور الكرام كل باسمه ولقبه والشكر موصول لأصحاب الفضيلة القضاة وأعضاء الهيئة المستقلة لحقوق الأنسان وأشاد بالجهود الذي يبذلها الموظفين في القضاء الشرعي كل في مكانه في ظل هذه الظروف الطارئة وما تشكله من مخاطر على حالتهم الصحية ، وبين الإنجازات التي حققها القضاء الشرعي رغم ظروف الحصار والعجز المادي من أنشاء مباني للمحاكم وترميم مقرات جديدة ومشروع بناء محكمة رفح الشرعية والسعي لإيجاد أراضي لبناء  محاكم جديدة كما حرص على طرح وبقوة حقوق الموظفين في المحاكم الشرعية، وتحدث عطوفة رئيس متابعة العمل الحكومي الأستاذ الدكتور/ محمد أحمد عوض عن دور القضاء الشرعي الأصيل والمميز وما له من فضل على حفظ السلم المجتمعي وصيانة الأسرة التي هي اللبنة الأولى لبناء المجتمع والدولة الفلسطينية المنشودة وحث القضاة على العدل لتحقيق العدالة  وتمت مراسم التكريم للمشاركين بتوزيع شهادات التقدير لحضورهم ومشاركتهم في هذه الدورة الهامة والهادفة التي امتدت على مدار خمسة أيام.



لمشاهدة الصور من هنا